افرازات الحمل

يسبب الحمل زيادة وتغيير في الإفرازات المهبلية، سواء في الكمية أو اللون أو حتى القوام، لكن ماذا تعني افرازات الحمل المختلفة ومتى يجب مراجعة الطبيب؟

افرازات الحمل
90
يسبب الحمل زيادة وتغيير في الإفرازات المهبلية، سواء في الكمية أو اللون أو حتى القوام، لكن ماذا تعني افرازات الحمل المختلفة ومتى يجب مراجعة الطبيب؟
بشكل عام تعتبر زيادة كمية الإفرازات المهبلية مؤشرا أوليا على وجود الحمل.
افرازات الحمل الطبيعية
من الطبيعي أن يكون هناك إفرازات مهبلية خلال الحمل، تلك ذات اللون الشفاف أو
الأبيض الحليبي تعتبر طبيعية، وخلال الحمل قد تزداد كمية الإفرازات المهبلية وذلك من أجل حمايتك من الإصابة بالالتهابات المهبلة.
دلالات ألوان افرازات الحمل المختلفة
سوف تلاحظين أيتها المرأة الحامل اختلاف لون هذه الإفرازات، علما أن كل لون يشير لأمر معين:
بنية
تصبح افرازات المهبل بنية اللون عندما يكون هناك دم قديم يخرج من الجسم معها،
والذي قد يشير بدوره إلى وجود حمل، وافرازات الحمل بنية اللون لا تشكل أي قلق
عادة، لكن في حال كانت هذه الإفرازات ذات لون داكن فمن المهم استشارة الطبيب.
بيضاء مع وجود كتل
افرازات الحمل التي تحتوي على كتل سواء كانت بيضاء قد تشير إلى وجود فطريات
مهبلية، وهذا النوع من الإصابة يعد شائع جدًا بين النساء وبالأخص خلال فترة الحمل،
وإذا صاحبتكي هذه الأعراض يجب زيارة الطبيب: “حكة مهبلية، حرقة في المهبل وألم عند التبول أو الجماع”.
 
شفافة أو بيضاء اللون مثل الحليب
تعتبر هذه افرازات حمل طبيعية وصحية وبالأخص في حال لم تترافق مع رائحة نفاذة
وغير محببة، ولكن أي تغيير يحدث في كميتها أو قوامها قد يشير إلى وجود مشكلة ما.
فإذا لاحظت زيادة في كمية هذا النوع من الإفرازات، أو أصبح قوائمها صلب أو سميك
مثل الهلام من المهم زيارة الطبيب ومراجعته، فقد تشير إلى ولادة مبكرة.
أصفر أو أخضر
لا يعتبر صحيا، وقد يشير إلى وجود مرض جنسي والذي من شأنه أن يؤثر على صحة الحمل والجنين، فهو قد يكون عبارة عن بول قد تسرب خارج المثانة.
رمادي
قد يشير إلى وجود التهابات مهبلية بكتيرية، خاصة مع رائحة غير محببة، والتي تصبح أقوى بعد الجماع، فمن الضروري استشارة الطبيب.
حمراء
هذا النوع أو اللون من افرازات الحمل يتطلب طلب المساعدة الطبية الفورية، وبالأخص في حال كانت الإفرازات غزيرة وتحتوي على تخثرات وتترافق مع تشنجات في البطن.
زهرية
عادة ما يحدث في بداية الحمل أو نهايته تحضيرًا للولادة، كما قد يحدث في أي فترة من
فتراته وقد يشير إلى الإجهاض أو وجود مشاكل في الحمل، قد تكون هناك أسباب أخرى مختلفة لافرازات الحمل هذه، لكن ينصح باستشارة الطبيب.
من الممكن التعامل مع افرازات الحمل والحفاظ على صحة المهبل:
  1. ارتداء ملابس داخلية قطنية
  2. تجنب استخدام السدادات القطنية
  3. تجنب الدش المهبلي
  4. تنظيف المنطقة التناسلية من الأمام إلى الخلف
  5. تجفيف المنطقة التناسلية جيدًا بعد الاستحمام
  6. محاولة الابتعاد عن ارتداء الجينز الضيق
  7. اتباع نظام غذائي صحي قليل السكريات
  8. التركيز على تناول مصادر البروبيوتيك مثل الزبادي.
  9. اختيار منتجات العناية المهبلية التي لا تحتوي على أي رائحة عطرية مضافة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Bitnami